الأحد، 6 أكتوبر، 2013

ضريبة التميز

صديقى العزبز..                            د.أحمد فزارة
.
ثمة شىء فريد كلنا نبحث عنه نريد أن نكون عليه يعرق جبينك ويجهد بدنك وقد لا يرضى ضميرك لأنك تريد أن تتميز,تنجز ,تنجح ,شىء رائع أن تكون هذا الشخص المتميز ..لكن يجب على السائر على الطريق أن يعرف أن يدرس قبل أن يسير وأن يكون حاملا زادا معنويا يعينه على السير قدما دونما رجعة فى هذا الطريق الذى اختاره   والذى وضع نفسه فى مصاف المتميزين...
إنها ضريبة النجاح والتميز نعم أعلم أنك تساؤلنى وانت تقرأ ولكنى أجيبك قبل أن تسأل وهل للتميز ضريبة؟.؟؟؟؟؟
لن أسرد لك الإجابة بل سأسرد عليك أسئلة من واقع المتميزين عايشوها ودفعوا ثمنها.
أليس المتميزون يفقدون أصدقائهم؟؟؟
وهذه أول ضريبة,لكن ليس كل الأصدقاء انما من كنت تعتقدهم أصدقاء لن تراهم بجانبك كسابق عهدهم معك لأنك عندما تتميز فإن الشخص العادى يرى أن فى هذا احتكارا له وعندما تسعى لهدفك بجد واجتهاد تاركا أصدقائك (شلتك)فحتما لن يرضون عنك لأنك تركت الروتين الذى ريثما ينفكون عنه طوال حياتهم .وستواجه الاتهام من أصدقائك أو من كنت تعتقدهم أصدقائك ,أليست هذه ضريبة الأصدقاء ....

وللحديث بقيه

هناك تعليق واحد: